https://delusionalrevolt.com/vqmr762sfx?key=c3668b2a6465dafa71bad2322044750a
تجارة إلكترونية

ما هي إدارة مخزون التجارة الإلكترونية (دليلك المبسط)

أهلًا بك ومرحبًا مرة أخرى في المكان الذي يمكنك الحصول فيه على أخر مستجدات التجارة الإلكترونية و البيع على الإنترنت.

ولنبدأ مقالنا اليوم؛ بالتأكيد على أن المتجر الإلكتروني يحتاج إلى بعض الأشياء ليكون ناجحًا، مثل: الموقع الإلكتروني الجذاب والمناسب للاستخدام، وخطة التوصيل والشحن الفعالة، بالإضافة إلى الدراية بحالة المخزون وأماكنه.

لكن للأسف العديد من المتاجر ترتكب بعض الأخطاء الفادحة التي تتسبب في فشلها، ومن أشهر هذه الأخطاء هو عدم القدرة على تطبيق نظام إدارة مخزون التجارة الإلكترونية، والذي يعد عنصر حيوي وهام جداً من أجل إدارة تجارتك الإلكترونية بشكل عام.

لذلك من الهام للغاية أن تقوم بفهم إدارة مخزون التجارة الإلكترونية الخاص بك، وهذا في حال كنت تريد الحفاظ على أعمال مزدهرة ونامية لهذا العام، وكل الأعوام.

في هذا الدليل سوف نقدم لك باختصار كل المعلومات التي ستحتاجها من أجل إدارة مخزون التجارة الإلكترونية؛ بدءًا من ما هو وحتى الخطوات والاستراتيجيات التي يجب عليك تطبيقها.

ما هي إدارة مخزون التجارة الإلكترونية؟

إدارة مخزون التجارة الإلكترونية أو Ecommerce Inventory Management بكل بساطة هي: “عملية مراقبة عدد وأماكن وأسعار والمزيج التسويقي الخاص بمنتجات التجارة الإلكترونية الموجودة في كافة قنوات التجارة الإلكترونية الخاصة بك، أي باختصار إدارة المعروض”.

ومن خلال إدارة مخزون التجارة الإلكترونية تستطيع بسرعة تحديد ما إذا كان المخزون الخاص بك مناسب أو أقل من حاجتك أو أكثر من حاجتك أو نافذ من السوق، وأيضًا سيسمح لك هذا الـ Ecommerce Inventory Management بتعديل عملياتك التجارية بالسرعة وبالكفاءة المطلوبة.

فالمخزون Inventory هو واحد من الأصول الهامة الضرورية لمشروعك، والذي بإمكانك التفكير فيه على أنه استثمار مؤجل لبعد البيع، وطبقًا لكل ما سبق فإن إدارة المخزون مشكلة كبيرة وحرجة لكافة الأعمال بمختلف أحجامها سواء الإلكترونية أو التقليدية.

فعند إدارة المخزون بشكل سيء ستتعرض إلى العديد من المخاطر والمشاكل المالية، هذا يجعل من الضروري الوصول إلى نظام واستراتيجية إدارة جيدة لمخزونك.

أو بإمكانك بدلًا من هذا أن تقوم باستخدام الأنظمة الجاهزة المعروضة من قبل الشركات، وهي الشركات التي قامت بتطوير طرق لمعرفة صفات ومؤشرات المخزون الوقتية من خلال عدة معايير وضعتها، بالإضافة إلى نماذج مثل TVP-VAR لاختبار الصدمات الوقتية في السوق.

والاعتماد على هذه الأنظمة سيشكل استثمارًا هامًا للغاية في إدارة مخزونك، وتتبعه، والتأكد من حالته، والتعامل معه بالشكل الصحيح.

فوسيلة إدارة المخزون يجب أن تكون قادرة على التأكيد أنه لا توجد زيادة أو نقصان في المعروض، والأعمال لديها عدة طرق يمكن من خلالها إدارة المعروض الخاص بها؛ منها تصنيع المنتجات عند الطلب، والتخطيط لاحتياجات الموارد، وهو ما يحدد عمليات الشراء الخاصة بالمخزون تلقائيًا حسب المبيعات المتوقعة في فترة زمنية محددة.

اقرأ أيضًا: كتب التجارة الإلكترونية (أهم 16 كتاب لتقرأه)

خطوات تطوير إدارة مخزون التجارة الإلكترونية

سأقوم الآن بشرح الخمس خطوات الأساسية الخاصة بإدارة مخزون التجارة الإلكترونية التي يجب عليك أن تدركها وتطبقها:

الخطوة الأولى: تحليل الطلب على المنتجات

الطلب على المنتجات هو بكل بساطة رغبة العملاء في شراء منتج أو خدمة بسعر محدد، وهو عامل اقتصادي أساسي يتحكم بعوائد الشركات والأعمال.

فهم الطلب على منتجاتك وكيف سيتغير بمرور الوقت -مع مراعاة العوامل والجوانب المختلفة كالمواسم- هو أول شيء يجب عليك أن تقوم به.

فهذا التحليل هو خطوة وعملية أساسية يجب عليك الاهتمام بها خاصة لو كنت ستقوم بتقديم منتج جديد للسوق.

وقد تحتاج لهذا إلى بعض الأدوات مثل أداة Google Trends لمعرفة المنتجات الرائجة، والتي يوجد عليها طلب في الوقت الحالي.

الخطوة الثانية: توقع الطلب على المنتجات في المستقبل

توقع الطلب على المنتجات عبارة عن عملية تنبؤ وتقدير بالطلب المستقبلي لخدمة أو منتج ما باستخدام التحليل التنبؤي المستند على بيانات المبيعات السابقة.

وبالرغم من كونه يعتمد على بيانات مبيعاتك السابقة فإن هذا التنبؤ لن يكون دقيقًا بالكامل، ولكنه سيكون عملي وسيسهل عليك الكثير من الأمور، وتبنى عليه الكثير من استراتيجيات إدارة مخزون التجارة الإلكترونية كما سنرى بعد قليل.

من المهم كذلك ألا تنسى وضع الأوقات المختلفة الخاصة بالسنة في الاعتبار مثل الإجازات، والتي يتغير فيها الطلب بشكل كبير.

الخطوة الثالثة: الحفاظ على الحد الأدنى للمعروض

مصطلح “الحد الأدنى للمعروض” أو بالإنجليزية “Minimum Stock Level” يشير إلى عدد المنتجات التوجيهي الخاص بالحد الأدنى من المعروض الذي لا يجب ولا يسمح أن يقل عنه المعروض من المواد.

وهذه الخطوة ضرورية من أجل منع أي تأخير في المنتجات أو نقص في العرض، ولكن ضع في اعتبارك أن هذا الحد الأدنى يتغير بناءًا على الطلب الخاص بكل منتج من المنتجات التي تقوم بعرضها.

الخطوة الرابعة: تحديد أولويات المنتجات

عليك أن تقوم في هذه الخطوة باختيار أي المنتجات والخواص والأنشطة التي ستقوم فرق الهندسة وإدارة المنتجات الخاصة بك بالتركيز عليها ووضعها في المرتبة الأولى وجعلها أولوية لك.

ولكي تحدد أي الاحتياجات هي الأكثر أولوية قم بتقسيم منتجاتك إلى ثلاث فئات: المنتجات عالية القيمة، المنتجات متوسطة القيمة، المنتجات منخفضة القيمة.

الخطوة الخامسة: الاستعداد للمواسم القادمة

المواسم مثل منتصف السنة والإجازة وغيرها تحدد بشكل كبير الزيادة المستقبلية في الطلب، وهي الأوقات التي يجب عليك الاستعداد لها من خلال التأكد من جاهزية مخزونك خاصة للمنتجات التي أدت أداءً جيدًا المواسم السابقة.

اقرأ أيضًا: أفضل كورسات التجارة الإلكترونية المجانية والمدفوعة 

أفضل استراتيجيات إدارة مخزون التجارة الإلكترونية

هناك الكثير من الاستراتيجيات التي ستساعدك على إدارة مخزون التجارة الإلكترونية الخاص بك، والتي ستساعدك في التحكم في المخزون وزيادة دخلك.

ومن أهم هذه الاستراتيجيات:

الاستراتيجية الأولى: أسبقية الوصول FIFO

استراتيجية الخدمة بأسبقية الوصول FIFO التي هي اختصار لـ (First In, First Out) التي تُعد واحدة من أهم الاستراتيجيات الخاصة بإدارة مخزون التجارة الإلكترونية وأكثرها استخدامًا.

حيث إنها عبارة عن الحرص على جعل المنتجات الأقدم في المخزون (First In) لها أولوية في أن يتم بيعها أولًا (First Out)، وليس بيع المنتجات الحديثة أولًا كما سنرى في استراتيجية أخرى قادمة.

وهذه الاستراتيجية ستساعدك للغاية في التعامل مع المنتجات التي لها تاريخ صلاحية معين أو من الممكن أن تفسد.

الاستراتيجية الثانية: الأولوية ABC prioritization

الاستراتيجية الثانية على قائمتنا هي ABC prioritization، والتي ستساعدك على إدارة مخزون التجارة الإلكترونية حسب القيمة وتأثيرها في دخلك.

فأنت تقوم في البداية بالبحث وتقييم المنتجات حسب قيمتها بداخل المخزون الخاص بك اعتمادًا على ربحيتها، بحيث تقسم المنتجات أو المخزون إلى ثلاث فئات، هي:

  • الفئة A: نسبة المخزون المسئولة عن 75% من دخلك.
  • الفئة B: نسبة المخزون المسئولة عن 15% من دخلك.
  • الفئة C: نسبة المخزون المسئولة عن 10% من دخلك.

الاستراتيجية الثالثة: أسبقية الخروج LIFO

هذه الاستراتيجية هي النقيض لأسبقية الخروج، حيث أنها تعني التأكد من أن المنتجات الأخيرة أو الأحدث (Last In) هي التي يتم بيعها أولًا (First Out).

الاستراتيجية الرابعة: إدارة المخزون في الوقت الفعلي  JIT

استراتيجية إدارة المخزون في الوقت الفعلي JIT أو (Just-In-Time) ليست للجميع، فهي للأشخاص الشجعان الذين بإمكانهم تحمل المخاطرات.

حيث بهذه الاستراتيجية ستقوم بتخزين الحد الأدنى من المنتوج الذي يقوم بإيفاء عملياتك، وأن تقوم بتعويضه قبل خروج أو بيع أي عنصر منه.

الاستراتيجية الخامسة: التنبؤ بدقة

استراتيجية التنبؤ بدقة أو Precisely forecasting هي استراتيجية رائعة للغاية للقيام بإدارة مخزونك، حيث باختصار تقوم فيها بالتحكم بمخزونك حسب عدد وكمية الطلبات التي تتوقعها.

وهي الاستراتيجية التي تعتمد على تحليل وفهم بيانات مبيعاتك السابقة، مع الوضع في الاعتبار المواسم المختلفة.

لكن مع وجود العديد من العوامل المؤثرة، والتي تدخل ضمن عملية التنبؤ، والتي يصعب معرفتها كلها بدون بعض العلم بالطلبات القادمة سيكون من الصعب الاعتماد على هذه الاستراتيجية وحدها.

مع هذا، فإن هذه الطريقة عملية بالرغم من عدم كونها دقيقة بشكل كامل، وستمكنك من التحديد بالتقريب كيفية إدارة المخزون الخاص بك.

الخلاصة

إدارة مخزون التجارة الإلكترونية Ecommerce Inventory Management مكون هام للغاية من التجارة الإلكترونية، والذي سيساعدك على التعامل مع المعروض الخاص بك بشكل دقيق لضمان إيفاء الطلبات وإرضاء العملاء.

لذا من الهام للغاية أن تقوم بإدارة خطة المخزون الخاص بك بحرص، خاصة لو كنت في بداية مسيرتك في التجارة الإلكترونية.

نتمنى أن تكون قد استفدت من مقالنا، وإذا كان لديك أي سؤال أو استفسار قم بطرحه علينا في التعليقات، وسوف نجيبك عليه في أسرع وقت ممكن.




Source link

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back to top button