تكنولوجيا

لعبة Dying Light 2 Stay Human تسطع بجودة صورة عالية مع تقنيات تتبع الأشعة و DLSS من إنفيديا

لعبة Dying Light 2 Stay Human تسطع بجودة صورة عالية مع تقنيات تتبع الأشعة و DLSS من إنفيديا

النجاة من الخطر تحتاج أفضل الأدوات، لكن ماذا عن النجاة في لعبة مثيرة مثل Dying Light 2 Stay Human ؟ ربما سيكون هناك حاجة لأدوات داخل اللعبة وأدوات مساعدة للحصول على تجربة مثيرة وفعالية كبير. لذا، ربما تكون تقنيات تتبع الأشعة و DLSS من إنفيديا هي الأدوات المثالية لهذا الغرض، فكيف ذلك؟

تشير التجارب إلى أن أفضل تجربة يمكن الحصول عليها للعبة من خلال أجهزة الكمبيوتر الداعمة لمعالجات GeForce RTX بفضل التقنيات التي توفرها من ذكاء اصطناعي مع DLSS وتتبع أشعة، حيث تظهرها وكأنها واقعية جدًا مقارنة مع أي مكان آخر.

تعزيز تجربة اللعب الغامرة مع DLSS

تقنية DLSS التي تأتي اختصارًا لمصطلح معناه النمذجة عالية الدقة بالاعتماد على تقنيات التعلم العميق، هذه التقنية تساعد بالحصول على تجربة لعب أسرع لمنح تفاصيل إضافية مع كل جزء من الثانية للاعبين دون التأثير على جودة الصورة؛ حيث تساعد برفع عدد الإطارات في الثانية مع الحفاظ على نفس الدقة والاستمتاع بتقنية تتبع الأشعة على معالجات RTX من إنفيديا.

توفر هذه التقنية قدرة على رفع معدل الإطارات في الثانية لتصل إلى الضعف مع بعض الألعاب وعلى دقة تصل 4K على لعبة مثل Dying Light 2 Stay Human.

كما تساعد هذه التقنية بدعم تتبع الأشعة من منح الصور وضوحًا مثاليًا مع إظهار كافة التفاصيل الدقيقة والخطوط متناهية الصغر التي تمنح تجربة اللعب منحنى مختلف بسبب حجم التفاصيل الهائل؛ فإشراقة الصباح ستكون أكثر سطوعًا وزرقة السماء والغيوم ستكون أكثر تباينًا عند المساء ووقت الغروب. كما أن تفاصيل جميع الأجسام ستكون أكثر وضوحًا مثلما نرى في ملابس كيليان، أحد الشخصيات الأساسية في اللعبة، مع ظهور تفاصيل ملابسه بشكل أقرب للحقيقة.

هذا الأمر والدقة المتناهية في عرض الألعاب ربما لم نكن لنراها بدون تقنية DLSS أو جهود إنفيديا لجعل تجربة الألعاب لا غبار عليها.

فعند لعب Dying Light 2 Stay Human على سبيل المثال بهذه الدقة والوضوح العالي جدًا، ربما تساعد جميع التفاصيل في تحسين نتائج اللعب، فالدقة ستساعد على رؤية أجسام بشكل أسرع وأوضح من المعتاد، فأحد الزومبي الواقفين في مكان مظلم ربما لن يظهر بصورة واضحة ليأخذ اللاعب حذره بالوضع الطبيعي، لكن مع هذه التقنية فإن رؤيته ستكون ممكنة بشدة، وهذا ينطبق على مختلف الحالات.

تتبع الأشعة وعالم جديد

تساعد تقنية تتبع الأشعة في تحسين جميع التفاصيل داخل الصورة، فبفضل اعتمادها على استغلال الإضاءة بطريقة مختلفة عن السابق فإن اللاعبين سيجدون أن جميع ما يظهر على الشاشة له معنى مختلف، فالوضوح ودقة الشخصيات والأجسام أصبحت قريبة للواقع، والظلال والانعكاسات أصبحت كأنها حقيقية وليست داخل لعبة فيديو.

عندما يقف اللاعب في مكان ما داخل اللعبة، فإن المشهد الذي يظهر أمامه خلال وضح النهار يبدو أقرب لصورة من مكان حقيقي بفضل انعكاسات ضوء الشمس والظلال الناتجة عن الأجسام بالمكان مثلما نرى في الصور مع لعبة Dying Light 2 Stay Human، وهذا الأمر نراه متباينًا في مختلف أوقات النهار وكأنها تمثل واقعًا لحركة الشمس من الغروب وحتى الشروق حيث تتغير اتجاهات الانعكاسات مع إضاءة الشمس ومكانها.

وبفضل تقنية تتبع الأشعة لن تكون الألعاب على معالجات رسومات إنفيديا RTX ألعاب عابرة، لأنها ستكون أقرب لخوض تجربة حقيقية بين التنقل في أماكن مختلفة دون حراك من كرسي اللعب، وكأنها فيلمًا اختياريًا.

مزايا أخرى توفرها تقنيات تتبع الأشعة و DLSS

ربما تكون تقنيات تتبع الأشعة وDLSS نقلة هائلة للاعبين للحصول على تجربة ألعاب غامرة لا مثيل لها، لكنها في نفس الوقت تضيف قدرات ضخمة للذين يبحثون عن أجهزة لابتوب أو كمبيوترات للأعمال الشاقة والصعبة مع عتاد قوي جدًا، فهي توفر تجربة مثالية للطلاب في جميع المراحل وتمتد معهم لسنوات طويلة كون الأجهزة التي تدعم معالجات RTX الداعمة لهذه التقنيات تحمل عتادًا قويًا يمكنه الاستمرار لسنوات بنفس القوة.

وتساعد هذه التقنية كذلك المحترفين مثل المصممين والمبرمجين والمنتجين والمهندسين وصانعي الأفلام والمحتوى والباحثين وغيرهم من الأشخاص.

وما يميز هذه الأجهزة بشكل خاص هو إمكانية استخدامها لسنوات وعدم الحاجة لاستبدالها مثلما يحصل مع الأجهزة ذات العتاد الضعيف، لأنه على مدار 5 سنوات قادمة ستظل هذه الأجهزة منافسة على مستوى الأداء في أغلب الأحيان.

أجهزة GeForce RTX

إذا كنت تبحث عن جهاز يوفر تقنيات تتبع الأشعة و DLSS فذلك يعني البحث عن أجهزة بمعالجات رسومات إنفيديا GeForce RTX. وهذه المعالجات تتوفر بخيارات مختلفة على الكمبيوتر مع عتاد قوي ومعالجات إنتل أو AMD من عشراء العلامات التجارية ومئات التصميمات، وكذلك بعشرات الخيارات مع أجهزة اللابتوب خاصة ذات التصميمات النحيفة والخفيفة وذلك بفضل سلسلة Max-Q التي تعمل إنفيديا على تطويرها مع مصنعي الأجهزة لتوفير قدرات كبيرة دون جعل الأجهزة ذات أحجام كبيرة لتساهم بذلك في حملها لأي مكان والاستمتاع بها.

لذا، إن كنت تبحث عن تجربة غامرة للعبة Dying Light 2 Stay Human والاستمتاع بلعبة مثالية، ربما عليك تجربة أحد الأجهزة الداعمة لمعالجات GeForce RTX والموفرة لتقنيات تتبع الأشعة و DLSS. كذلك بالإمكان الاستفادة منها للقيام بأي مهمة أخرى مهام كانت مع ضمان الحصول على كفاءة وسرعة عالية جدًا.

وختامًا، ربما علينا ترشيح بعض الأجهزة لكم في حال رغبتم بالحصول على تجربة لعب مميزة على Dying Light 2 Stay Human وغيرها:

Asus GeForce RTX 3050 Laptop

HP Victus GeForce RTX 3060 Laptop

Gigabyte GeForce RTX 3060 Laptop

GeForce RTX3060ti Desktop PC

GeForce RTX3070 Desktop PC

GeForce RTX3050 Desktop PC


Source link

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back to top button