تكنولوجيا

آبل مستهدفة في بريطانيا بسبب iCloud‌‌ Private Relay

تواجه شركة آبل هجومًا في المملكة المتحدة بسبب خدمة iCloud Private Relay، حيث حثت مجموعة من مشغلي الشبكات هيئة المنافسة والأسواق في المملكة المتحدة CMA على تنظيم الخدمة بدعوى أنها غير تنافسية ومن المحتمل أن تكون ضارة للمستخدمين وتشكل تهديدًا للأمن القومي.

وفي ردها على التقرير الصادر عن CMA بشأن النظم الإيكولوجية للهاتف المحمول، أثارت Mobile UK مخاوف من أن ‌iCloud‌ Private Relay يمكن أن يكون لها تأثير سلبي في تجربة المستخدم وأمان الإنترنت والمنافسة.

وتمثل ‌‌iCloud‌‌ Private Relay خدمة جديدة تم تقديمها مع iOS 15 تضمن أن جميع حركات المرور التي تغادر آيفون أو آيفون أو ماك مشفرة باستخدام مرحلتي إنترنت منفصلين.

ويمنع ذلك الشركات من استخدام المعلومات الشخصية مثل عنوان IP والموقع ونشاط التصفح لإنشاء ملف تعريف مفصل عن المستخدمين.

وبعد تقديم شكوى رسمية حول iCloud‌‌ Private Relay من شركة مايكروسوفت، تدعي Mobile UK، وهي رابطة تجارية لمشغلي شبكات الهاتف المحمول البريطانية، أن خدمة الخصوصية يمكن أن يكون لها آثار جانبية غير مرغوب فيها للمستخدمين.

وقالت: تؤثر iCloud‌‌ Private Relay في مستخدمي آبل بعدة طرق، بما يتجاوز مستوى الخصوصية الذي يريده المستخدم. وعانى مستخدمو آبل من تجربة تصفح أسوأ عند استخدام iCloud‌‌ Private Relay.

وتزعم Mobile UK أن هذا الأمر يدفع المستخدمين إلى الانتقال بعيدًا عن متصفح سفاري إلى التطبيقات التي تم تنزيلها من متجر آب ستور حيث يمكن لشركة آبل كسب عمولة.

مشغلو الشبكات في بريطانيا يستهدفون آبل

تمنع iCloud‌‌ Private Relay موفري الشبكة من رؤية حركة مرور الشبكة من سفري والتطبيقات غير المشفرة.

وتقول Mobile UK إن iCloud‌‌ Private Relay تمنع مزودي الخدمة من فهم أنماط الطلب عبر شبكات المحمول، مما يحد من قدرتهم على تشخيص مشكلات العملاء.

علاوة على ذلك تزعم أن الخدمة تعرض خدمات تصفية المحتوى والبرامج الضارة ومكافحة الاحتيال التي يوفرها مزودو الشبكة للخطر.

وتدعي Mobile UK أن الخدمة تمثل تهديدًا للأمن القومي. وينبع ذلك من أنها تضعف قدرة السلطات الحكومية في التحقيق فيما يتعلق بالإرهاب والجريمة المنظمة والاعتداء الجنسي على الأطفال والاستغلال.

بالإضافة إلى ذلك يزعم أن الخدمة تسمح لشركة آبل بالاستفادة من قوتها السوقية الكبيرة في العديد من مناطق السوق.

وتقول Mobile UK: لن يتمكن مقدمو الخدمة من استخدام بيانات حركة المرور لتطوير التصفحات المنافسة في المستقبل.

وتؤكد Mobile UK أن iCloud‌‌ Private Relay تقوض قدرة مزودي خدمة الإنترنت للتمييز والمنافسة في السوق بشروط عادلة.

وقالت Mobile UK: يمكن للشركة الاستفادة من موقعها لزيادة مستخدمي +iCloud في سبيل تطوير مكانتها كمزود خدمة إنترنت.

علاوة على ذلك قالت الرابطة التجارية أن الخدمة توجه المستخدمين إلى الوصول إلى الإنترنت بطريقة برعاية آبل. وتسمح الخدمة للشركة بتفضيل تطبيقاتها وخدماتها على حساب مقدمي الخدمة الآخرين.

وقالت شركة Mobile UK أيضًا إن iCloud‌‌ Private Relay تؤثر في المنافسة في متصفحات الهاتف المحمول. ويبرز ذلك أن المتصفحات المنافسة لا يمكنها تمييز نفسها بسهولة نتيجة لتقييد محرك متصفح WebKit الخاص بالشركة.

وتشكو المنظمة من أن المستخدمين لا يستطيعون التبديل إلى متصفح بديل لتفادي Private Relay. وذلك لأن قدرة المتصفح المنافس على تمييز نفسه عن سفاري تظل محدودة بشروط محرك متصفح آبل.

كما تعرضت iCloud‌ Private Relay إلى شكوك مماثلة في الاتحاد الأوروبي. وسعى كبار مشغلي شبكات الهاتف المحمول إلى حظر الخدمة لانتهاكها السيادة الرقمية في الاتحاد الأوروبي.

آبل تطرح iOS 15.4 في الأسبوع المقبل


Source link

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back to top button